+961 1 482 428 | +961 1 491 705

info@sidc-lebanon.org

06 Dec

وائل: هذه مأساتي. لم أستطع التبليغ عن مغتصبي في مكان عملي!

أن يحدّد الناس هويّتك الجندرية وميولك الجنسية أمر في منتهى الإرباك. هذا على الأقلّ ما شعرت به وما زلت. لم أكن أعرف كيف يفكّر الناس بي وما يقولونه عنّي...

06 Dec

رندا: لأني عابرة جندرياً، دفعني وطردني من الباب الخلفي دون راتب أو تعويض!

بعد حوالي عشر سنوات سأصل إلى سن التّقاعد. وطبعًا لن أصل، لانّني لا أعمل. أو بكلمة أصحّ، أنا عاطلة عن العمل، لأنّ لا أحد يرضى بتوظيفي. والسبب يعود إلى...

04 Dec

رضوان: لم أجد عملًا مناسبًا فقط لأنّني مثليّ الجنس!

يتساءل رضوان عن الذّنب الّذي اقترفه حتى يهجره الجميع ويتركونه وحيدًا. فهل المثليّة هي جريمة؟  يتمنّى الحصول على إجابات عن عدّة أسئلة يطرحها على نفسه، بعدما تغيّرت حياته رأسًا على...

03 Dec

“رامي”: تقدّمتُ إلى وظيفة فكان الردّ “لا نستقبل شاذّين”!

أبصر النور طفل يُدعى رامي. هو الأخ الثاني في عائلته الصغيرة. لم يتقبّل ذكوريّته منذ الطفولة. وجد نفسه مقرّبًا من عالم الإناث، ليواجه التنمّر والسخرية حتّى اللحظة. اليوم، يرفض...

02 Dec

ندين: لم أخضع لصاحب العمل فاتّهمني بأنّني سارقة ومتحرّشة أمام الجميع!

أنا امرأة. مشاعري وأحاسيسي وأفكاري، هي مشاعر وأحاسيس وأفكار امرأة، حتّى في تطلّعاتي للمستقبل، أنا امرأة. ما يميّزني عن غيري من الّنساء هي أجزاء من جسمي تخبر الجميع بأنّني...

26 Nov

إيلي: فضحني زميلي في العمل فطُردت بشكل مُذلّ ومُهين!

لا يعلم إيلي الذنب الذي اقترفه، حتّى وصل إلى مرحلة اليأس واتخّذ قرار الهجرة وترك كلّ شيء وراءه للتخلّص من معاناته. إيلي (29 عامًا) بدأ العمل تزامناً مع دراسته...

25 Nov

أليكس: “تعرّضت لطرد تعسفيّ. وقالولي: يلي متلك ما بيستهالوا يعيشوا، عم تطالبني بإجرتك؟”

أصعب الأمور في حياتي هي الأمور الوسط. أنا وأمثالي لا يمكن أن يطلب منّا أن نكون في هذه النّقطة بالذّات. فإما أن نكون إناثاً، وإما أن نكون ذكورًا. أمّا...

22 Nov

دانييلّا: تخطّيتُ نظرة المجتمع لهويّتي الجندريّة و”غدًا أجمل”!

لا تيأس دانييلا. لا تشعر بالملل، فهي لم ولن تستسلم. من رحم المعاناة التي عاشتها منذ الطفولة، وُلدت دانييلّا من جديد، كي تنسى كلّ ألم مرّت به في الماضي....

17 Nov

إيمانويل: “أنا مثليّ الجنس يتقبّلني الجميع وأصنع سعادتي بنفسي!”

لا يعاني إيمانويل (32 عامًا) من مشكلة أنّه رجل مثليّ الجنس. هو متصالح مع نفسه، يفتخر بتصرّفاته ويجد نفسه إنسانًا سعيدًا بمواجهة كلّ السلبياّت التي تطارده.  يعمل إيمانويل أستاذ موسيقى، وهو يخلق أجواء...

Designed by AMF Lebanon | Copyright © 2021 SIDC Lebanon. All Rights Reserved