05 Aug

ذكرى إضاءة شموع للمتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشري

أحيت جمعية العناية الصحيّة  وجمعية Vivre Positif وجمعية سلامة SALAMA ذكرى إضاءة شموع للمتعايشين مع فيروس نقص المناعة البشري HIV  وذلك بدعم من GILEAD و MACAIDSFUND مساء السبت الواقع في 8 حزيران 2019 في أسواق بيروت.

إفتتحت الحدث المديرة التنفيذية في جمعية العناية الصحية السيدة ناديا بدران بكلمة أكّدت فيها على أهمية إحياء هذه الذكرى بهدف توعية الشباب على الوقاية من فيروس نقص المناعة البشري، وضرورة مساندة المتعايشين ودعمهم ومكافحة ما يتعرضون له من وصمة وتمييز وتهميش.

بدورها، شدّدت مساعدة البرامج في جمعية سلامة السيدة إيمانوييل  نجّارعلى أهمية هذا النشاط في نشر الوعي والمساعدة في الحد من التمييز الذي يتعرّض له المتعايشون مع ال HIV ومساهمة الرياضة في تسليط الضوء حول الموضوع بطريقة مسلّية خارج الإطار التقليدي.

إن إحياء هذه الذكرى في كل عام يُعد دعوة للشباب للقيام بفحص نقص المناعة البشري والتذكير أنّ السيدا مرض أصبح كالعديد من الأمراض المزمنة التي يمكن التعايش معها اليوم من خلال متابعة العلاج الطبي والنفسي.

شارك في هذا النشاط أكثر من 200 شخص من الشبّان والشابّات بالإضافة إلى العديد من الجمعيات والفعاليات في المجتمع ومنهم إتحاد المعوقين في لبنان، حيث جاؤوا لتقديم الدعم والإثناء على عمل وجهود الجمعية في مجال نشر التوعية لضرورة الوقاية من فيروس نقص المناعة البشري ومساندة المتعايشين مع هذا الفيروس.

هذا وتخلل الأمسية برنامجاً ترفيهياً ونشاطاً رياضياً مع المدرّب أمير عيد من Miami Fitness Factory على وقع الموسيقى حيث شجّع كافة المشاركين على ممارسة الرياضة والأنشطة البدنية لتحسين صحتهم النفسية والتمتع بنمط حياة صحي وسليم.

Articles

0 Comment

related posts